الشقيقتان البرازيليتان بيا وبرانكا

تحظى الشقيقتان بيا وبرانكا بشهرة واسعة فى البرازيل، ليس بسبب إجادتهما فى لعبة السباحة فقط، وإنما لأنهما التوأم الوحيد المشارك فى أولمبياد ريو دى جانيرو 2016 التى تستضيفها بلادهما.

الشقيقتان الجميلتان لا يفعلا أى شىء إلا وهما مع بعضهما، حتى إنهما يمتلكان حسابا واحدا على موقع التواصل الاجتماعى"إنستجرام"، تُنشر عليه صوراً وفيديوهات تجمعهما سوياً، وهو الواضح فى الصور المرفقة التى تظهر مدى الجمال والجاذبية التى يتمتعان بها.

ويبلغ التوأم من العمر 28 عاماً، ويمثلان البرازيل فى الأولمبياد، وتعول عليهما الدولة المنظمة بشكل كبير فى حصد الميداليات.

تعليقات الفيسبوك